• هاتف 34958.206508 + |   تابعنا على   
Logo Fundea
التصنيفات
أخبار تدريب

بدأت اليوم الدورة الأخيرة للزمالة الأوروبية العربية في الأوقاف 

  • الجلسة الترحيبية للزمالة الأوروبية العربية في الأوقاف بتقديم من السيّدة إينماكولادا ماريرو روتشا من المؤسسة الأوروبية العربية، والسيّد يوسف الحزيم من مؤسسة الأميرة العنود.

ببرنامج شامل يتضمن محاضرات، وورشات عمل، وزيارات ميدانية إلى المؤسسات والمنظمات، يتم تنفيذ في هذا الأسبوع المرحلة النهائية من الزمالة الأوروبية العربية في الأوقاف في غرناطة، حيث تم افتتاح المرحلة الأخيرة اليوم بكلمات من ممثلي المؤسسات المنظمة: الأمينة التنفيذي للمؤسسة الأوروبية العريبة؛ السيّدة إينماكولادا ماريرو روتشا، والأمين العام لمؤسسة الأميرة العنود؛ السيّد يوسف الحزيم.

في هذا اليوم الأول، وبعد المحاضرات التي ألقاها كل من السيّد أليخاندرو غارسيا سان خوان من جامعة هويلفا حول “الإرث في الأندلس: الإطار القانوني والخصائص الاجتماعية والاقتصادية” والأستاذ كلاوس يوخن ألبيز دورمان؛ محاضر في جامعة غرناطة ومدير الدبلوم، الذي تناول موضوع “مؤسسة الوصية وغيرها من الأعمال الوصية مورثات سببية. الحدود في قانون الإرث”، وكانت دراسة الحالة الأولى هي دراسة حالة مؤسسة كارلوس باييستاس، حيث تعرفوا عليها كإحدى دراسات الحالة حول تلك المواضيع مباشرة بعد المحاضرات.

كما ستُجرى في ذات الأسبوع، دراسات حالة لمؤسسات ومنظمات أخرى، بالإضافة إلى زيارات إلى مرافقها للتعرف مباشرةً على عملها. المؤسسات المشاركة في التدريب هي مؤسسة زاياس – Zayas، والصليب الأحمر، ومشاريع الرعاية الاجتماعية التابعة لمؤسسة لاكايشا – La Caixa، ومؤسسة أوردين هوسبيتالاريا دي سان خوان ديوس – La Orden Hospitalaria de San Juan de Dios.

  • كلمة السيّد أليخاندرو غارسيا سان خوان من جامعة هويلفا.

ستختتم الدورة الثالثة لهذه الزمالة يوم الجمعة الموافق 30 من شهر سبتمبر/ أيلول، وذلك بالمؤتمر الختامي تحت عنوان “مساهمة مؤسسية جديدة في تحليل التخلف الإسلامي الشرق أوسطي”، الذي سيقدمه السيّد فرناندو لوبيز كاستيانو، أستاذ في جامعة غرناطة.

وسيحضر حفل تسليم شهادات برنامج زمالة الأوقاف وحفل الختام والمقرر عقده يوم الجمعة الموافق 30 من شهر سبتمبر/أيلول في الساعة 13:00 ظهراً، كل من عميد كلية العلوم السياسية وعلم الاجتماع، السيّد ماريانو سانشيز فرنانديز، وأمينا المؤسسة الأوروبية العربية ومؤسسة الأميرة العنود، السيّدة إنماكولادا ماريرو والسيّد يوسف الحزيم، بالإضافة إلى مدير الدبلوم، السيّد كلاوس يوخن ألبيز دورمان.

  • السيّد كلاوس يوخن ألبيز دورمان أستاذ في جامعة غرناطة ومدير برنامج زمالة الأوقاف.

الزمالة الأوروبية العربية في الأوقاف

يستهدف التدريب في هذه الزمالة، الذي يتم تدريسه على شكل تعليم مدمج بين مدينتي الرياض (المملكة العربية السعودية) وغرناطة (إسبانيا)، موظفي الإدارة وقادة ومديري أقسام الاستثمار في المؤسسات والجمعيات في القطاع الاجتماعي في المملكة العربية السعودية.

الهدف الرئيسي للبرنامج التدريبي هو تزويد الطلاب بالمعرفة النظرية والعملية حول إدارة الأصول والاستثمارات والوصايا التضامنية والتبرعات الوصية التي تتلقاها الجمعيات والمؤسسات. ومن خلال الوحدات التدريبية المختلفة، يتعلم الطلاب استخدام الأدوات والمنهجيات اللازمة للقيام بوظائفهم في إدارة الاستثمار في المنظمات غير الربحية بطريقة فعالة.


• الجلسة الترحيبية للزمالة الأوروبية العربية في الأوقاف بتقديم من السيّدة إينماكولادا ماريرو روتشا من المؤسسة الأوروبية العربية، والسيّد يوسف الحزيم من مؤسسة الأميرة العنود.